للمعرفة القبلة وأوقات الصلاة

 
 
 
 


 

.










K.B.X.12.11.15

زعيم علي: سنجار مطوقة بالكامل ولا منفذ لهروب مسلحي داعش


بدأت قوات البيشمركة اليوم الخميس، عملية عسكرية باشراف رئيس اقليم كوردستان مسعود البارزاني، لاستعادة قضاء سنجار، وقال قيادي في أحد المحاور إن منطقة سنجار مطوقة بالكامل ولا منفذ لمسلحي داعش للهروب منها.

وقال القيادي في قوات البيشمركة الفريق زعيم علي، لمراسل رووداو في سنجار هيفيدار أحمد، إن "سنجار مطوقة بالكامل وهي لدى ايدي أمينة ومحكمة، ولا منفذ لمسلحي داعش للهروب منها، ولم يبق لدى مسلحيه أي قوة".

وأكد زعيم علي أن "كل القوات التي تشارك في عملية استعادة سنجار، تابعة للبيشمركة، ولا توجد اي قوة عراقية بيننا".

وأشار القيادي في قوات البيشمركة إلى أن "نحو 100 مسلح من داعش قتلوا اليوم خلال العملية الامنية المتواصلة".

وقال مراسل رووداو إن المنطقة مسيطر عليها من قبل قوات البيشمركة، وهي تقترب من السيطرة على القضاء بالكامل، مشيرا إلى محاولة بعض مسلحي داعش الفرار، بعد مقتل العشرات منهم.

ونقل عن قادة في البيشمركة في جبهات القتال، قولهم إن "قوات البيشمركة ستعد هذه الليلة خطة محكمة لدخول قضاء سنجار واستعادته بالكامل".

كما أكد المراسل هيفيدار أحمد نقلا عن القادة الميدانيين في قوات البيشمركة تدمير 16 عجلة مفخخة لتنظيم داعش.

وبدأت قوات البيشمركة، منذ فجر اليوم هجوما على قضاء سنجار، باستخدام مختلف أنواع الاسلحة الثقيلة، لاستعادة قضاء سنجار، وقال قادة في البيشمركة لموفد شبكة رووداو إن قواتهم استعادت مناطق الشارع 47 وتل الشور وجبل كابارا المطل على الطريق الدولي السريع مع مدينة الرقة وقريتي الفاضلية وقزل كند.

هذا وتفيد وكالات الأنباء على المعلومات التالية بخصوص عمليات تحرير شنكال.
 

مجلس امن اقليم كوردستان: الغاية من عملية شنگال محاصرة داعش وقطع طريق امداداته

 أصدر مجلس امن اقليم كوردستان، اليوم الخميس، بيانا حول عملية استعادة شنگال، موضحا أن الغاية منها محاصرة مسلحي تنظيم داعش الارهابي وقطع طريق امداداته.
وقال مجلس امن اقليم كوردستان في بيانه إن 7500 مقاتل من الپیشمرگه‌ يشاركون في عملية استعادة شنگال من ثلاثة محاور.

وأضاف البيان أن قوات الپیشمرگه ستبذل ما بوسعها من أجل محاصرة داعش وقطع طريق امداداته، بالاضافة إلى حماية اهالي شنگال من التعرض للقصف.

وأشار إلى أن مقاتلات التحالف الدولي تشارك في المعركة، والغاية منها استعادة شنگال وقطع طريق امدادات داعش بين العراق وسوريا.

وبدأت قوات البيشمركة، منذ فجر اليوم هجوما على قضاء شنگال، باستخدام مختلف أنواع الاسلحة الثقيلة، لاستعادة قضاء شنگال، وقال قادة في الپیشمرگه إن قواتهم استعادت مناطق الشارع 47 وتل الشور وجبل گابارا المطل على الطريق الدولي السريع مع مدينة الرقة وقريتي الفاضلية وقزل كند.


ـ قوات الپیشمرگه‌ تستعيد معمل السمنت في شنگال
 تمكنت قوات الپیشمرگه‌، صباح الخميس، من تحقيق تقدم في عمليتها العسكرية ضد تنظيم داعش الارهابي في شنگال، واستعادت السيطرة على معمل السمنت.

وقال قادة في الپیشمرگه‌ إن "قوات الپیشمرگه‌ تمكنت من استعادة السيطرة على معمل السمنت الواقع على مسافة خمسة كيلومترات من مركز القضاء".

وبدأت قوات الپیشمرگه‌، منذ فجر اليوم هجوما على قضاء شنگال، باستخدام مختلف أنواع الاسلحة الثقيلة، لاستعادة قضاء شنگال، وقال قادة في الپیشمرگه‌ لموفد شبكة رووداو الاعلامية إن قواتهم استعادت مناطق الشارع 47 وتل الشور وجبل گابارا المطل على الطريق الدولي السريع مع مدينة الرقة وقريتي الفاضلية وقزل كند.

ـ وزير خارجية ألمانيا: على الشعب الكوردي أن يفخر بـ(الرئيس بارزاني)

التقى هيمن هورامي مع وزير خارجية ألمانيا على هامش منتدى السياسة الخارجية في برلين، وقد أرسل وزير خارجية ألمانيا سلاماً خاصاً لـ(الرئيس بارزاني) وصرَّح أن على الشعب الكوردي أن يفخر بــ(الرئيس بارزاني).

على هامش المنتدى الذي نظمته مؤسسة (كوربَر فاوندَيشن) ووزارة الخارجية الألمانية، التقلى عضو قيادة الحزب الديمقراطي الكوردستاني (الپارتي) ومسؤول العلاقات الخارجية للبارتي (هيمن هورامي)، وزيرَ خارجية ألمانيا ووزيرَ خارجية لوكسمبورگ كلاً على حِـدَة.

بعد التعبير عن سعادته بمشاركة موفد الحزب الديمقراطي الكوردستاني، أثنى وزير الخارجية الألماني على دور شعب كوردستان في مواجهة الإرهابيين، وعلى الموقف النبيل للشعب الكوردي إزاء المنكوبين، إضافة إلى التعايش المشترك.

رأى فرانك ڤالتر شتاينماير أن هذه السياسةَ ناجمةٌ عن بُعد نظر رئيس إقليم كوردستان، وحمَّل هورامي سلاماً خاصاً لــ(رئيس إقليم كوردستان مسعود بارزاني).

كما تحدث وزير خارجية لوكسمبورط يان أسلبورن بإعجاب عن مواجهات قوات البيشمركة، ووصفها بالقوة الفريدة الباسلة في مواجهة داعش، وصرَّح أيضاً أن على الشعب الكوردي أن يفخر بالــ(الرئيس بارزاني) وبـبـيشمركته الشجعان الذين صاروا ضمانةً للتعايش في هذه المنطقة.

وبالمقابل توجَّه هيمن هورامي بالشكر لكلا الدولتين ولشعبَي ألمانيا ولوكسمبورط، على مساعداتهم ودعمهم للشعب الكوردي وإقليم كوردستان في مواجهة الإرهابيين.

بعد ذلك تحدث هورامي بالتفصيل عن آخر المستجدات في المنطقة، والقضاء على داعش، وتهيئة الأرضية لاجتثاث ذلك الفكر الإرهابي الذي اتخذ الدين وسيلة هيَّج بها عاطفة الأفراد في المنطقة. كما تحدث هورامي في جانب آخر من كلامه عن الأوضاع الداخلية لإقليم كوردستان، وأشار إلى أنهم مستمرون في تلك الإستراتيجية بإقليم كوردستان الذي حقق هذه المكاسب الدبلوماسية، ورأى هورامي أن ذلك أيضاً بفضل سياسة الرئيس بارزاني.

والبيشمركة الأبطال مازالوا يواصلون تقدمهم للقضاء على داعش في شنكال ولسوف يدحرونه في الفترات القليلة القادمة بإذن الله.
 

Çapkirin ji Hiqûqê Kurdistanabinxeteye    © جميع حقوق الطبع محفوظة لدى كردستانا بنخَتي
 Kurdistana Binxetê كردستان سوريا    Kurdistan Syrien